The Shorter PROMIS Questionnaire

Brought to you by
PROMIS logo

أجب كل سؤال بدرجة من واحد الى خمسة حيث أن:

0 = مختلف تماماً عني
5 = مثلي

 


ذكر، أنثى

1.

عندي علاقة قوية مع الكافيين لدرجة أنني لا أشعر أني شخص حقيقي بدونه.

2.

أجد صعوبة في رفض فرص لممارسة الجنس الاجتماعي أو غير القانوني.

3.

أحياناً أجد ممارسة الرياضة متعبة جداً لدرجة أنني لا أقدر على المشي أو صعود الدرج.

4.

أجد أن الشعور بالخفة ليس سبب للتوقف عن شرب الكحول.

5.

أسعى أحياناً الى الصعود الى مركز سلطة أو قوة لتصبح لي سلطة عاطفية أو عملية على الآخرين بأسرع وقت ممكن.

6.

أفضل استعمال النيكوتين طوال النهار وليس فقط بأوقات محددة.

7.

أجد أن كمية الربح أو الخسارة ليست سبب مهم للتوقف عن المقامرة أو المجازفة.

8.

لا أشعر بالراحة عندما أتسوق مع الآخرين لأن ذلك يحد من حريتي.

9.

شعرت بمتعة جميلة عندما استعملت المخدرات.

10.

 أميل الى أن أفكر بالأكل كأجر لكل الضغط الذي أتحمله وليس كوسيلة لكبت الجوع فقط.

11.

أخاف أن يظن الناس او أن اصبح فعلا لئيم إذا ما أظهرت نكران الذات والتعاطف مع الآخرين يومياً.

12.

قبلت مشروع أو عمل لم أحبه ليس للحاجة ، بل لأبقي نفسي مشغول.

13.

في المطعم أو المنزل أقنع الآخرين أحيانا أن يختاروا أطباق أعرف أنني أحبها مع أني على الأغلب أرفض أن آكلها.

14.

أفتخر بأنني لا أكون عبئ على الآخرين.

15.

شعرت بتوتر أو يقظة عندما حان موعد أخذ داوئي.

16.

أشعر بالحزن عندما يهتم شخص قريب مني بشخص آخر.

17.

استمتعت بشراء بعض العروض الخاصة لدرجة أنني انتهيت وعندي أكثر مما احتاج.

18.

وجدت أن شرب كأس واحد لا يرضيني بل يجعلني أريد المزيد.

19.

أفضل ممارسة الرياضة وحدي عن ممارستها مع الآخرين.

20.

أظهر الآخرون قلق بشأن تصرفاتي الجنسية أكثر من مرة.

21.

اعتدت على استعمال النيكوتن كمهدئ ومقوي حتى عندما شعرت أنني لا أريده.

22.

أفضل أخذ الكافيين لوحدي على أخذه مع الآخرين.

23.

اعتدت على استعمال الطعام كمهدئ ومقوي حتى عندما لم أشعر بالجوع.

24.

شعرت بالتوتر والحماس عندما سنحت لي فرصة للحصول على المخدرات.

25.

فعلت الكثير من أجل الآخرين لدرجة أنه لم يتبقى شيء لحياتي الخاصة.

26.

أميل الى العمل أسرع ولساعات أطول من الآخرين لدرجة أنهم وجدوا صعوبة في اللحاق بي.

27.

أشعر أنني شخص حقيقي فقط عندما يهتم شخص أخر بي تماما.

28.

شعرت أنه سيكون أصعب علي ترك الكافيين من ترك صديق قريب.

29.

وجدت صعوبة في رفض مركز سلطة عندما عرض علي حتى عندما لا أحتاجه ولا أرى نفع به.

30.

أفتخر بالسرعة التي يمكنني أن أحصل بها على الجنس من شخص آخر وأجد أن ممارسة الجنس مع شخص غريب مثيرة.

31.

اعتدت أن أسرق أو أتناول الكافيين الذي يملكه الآخرون حتى عندما كان عندي المال لشرائه.

32.

أفضل العناية بالآخرين لوحدي عن العناية بهم كجزء من فريق.

33.

حاولت عادة أن أمارس الرياضة عدة مرات في اليوم.

34.

عندما آكل مع الآخرين أحب أن يكون معي أصدقاء أو أقارب أثق بهم أن يكملوا بعض الطعام من اجلي.

35.

أظهر الآخرون قلق من أنني لا أفعل كفاية لمتعتي الخاصة.

36.

عندما عملت زيادة بالتأكيد وأصبحت متعب وسهل الغضب، شعرت بالجحد والقليل من الخجل.

37.

نسيت كليا مدة عشر دقائق أو أكثر عندما حاولت أن أتذكر ما فعلت بعد شرب الكحول في اليوم أو الليلة السابقة.

38.

أظهر الاخرون قلق جدي تكراراً بشأن أخذي للأدوية الموصوفة.

39.

حاولت أن أتجنب كل سبب يزعج الآخرين.

40.

أحيانا أصلح الأخطاء التي يفعلها الاخرون في العمل حتى عندما لا يطلب مني ذلك.

41.

أظهر الآخرون قلق جدي تكراراً بشأن استعمالي للمخدرات.

42.

أخذت أكثر من الكمية الموصوفة من دوائي بالطريقة والوقت الذي أفضله.

43.

أستعمل الكحول كمصدر راحة وقوة أيضاً.

44.

وجدت أن الشعور بالامتلاء غير مهم في القرار على وقف الأكل.

45.

أميل الى أن أعطي(كخدمة للاخرين) ولا أحسب كم أعطي مع أن المجموع يتراكم تدريجيا.

46.

وجدت أن إتمام مشروع معين ليس مهم في القرار عن التوقف عن العمل.

47.

خفت ان أكسب الكثير من الوزن أو أن اصبح سهل الغضب إذا توقفت عن أخذ النيكوتن نهائيا.

48.

أستعمل التسوق كمصدر راحة أو قوة حتى عندما لا أحتاج أي شيء.

49.

وجدت أن الحياة تصبح فارغة عندما يصح شخص كنت اعتني به وشعرت بالأسى أحيانا عندما لم يحتاج الي الشخص من بعد.

50.

وجدت أنني أحيانا أكسب الوزن مع أنني أحاول أن أمارس حمية.

51.

بالعادة أشرب أول كأس مشروب كحولي بسرعة مرة واحدة.

52.

أميل الى تحديد وقت تناولي الكافيين لكي لا يعرف الآخرون الكمية الكلية التي أتناولها.

53.

كانت عندي قائمة بعدة أشياء لا يمكن أن آكلها، حتى أنه لم يتبق الكثير الذي يمكن أن آكله.

54.

استمتعت بأن أكون أتصبب بالعرق عندما أمارس الرياضة.

55.

وجدت أن الآخرين يظهرون قلق بتكاثر إزاء علاقاتي الاعتمادية.

56.

عندما أعمل مع الآخرين أحاول أن أخفي كمية الوقت والمجهود الذي أضعه في عملي.

57.

كثيرا ما مضغطت شيء ثم أخذته من فمي ورميته.

58.

بالعادة أبقى وليا ومخلص بغض النظر عما قد أتحمله في العلاقات القريبة.

59.

أحيانا أذهب للتسوق فقط لأرى أن كان هناك شيء قد أريده.

60.

شعرت بالتوتر أو الحماس عندما أشرب كافيين أو أرى إعلان لمادة بها كافيين.

61.

عندما أتسوق مع العائلة أو الأصدقاء أو الاخرين ، أخفي أو أموه الكمية الحقيقية التي أشتريها.

62.

أحب أن أكون مفيد للآخرين حتى عندما لا يقدرون ما أفعله.

63.

أميل الى أن أجد شخص آخر أتقرب منه عندما يكون رفيقي الرئيسي غائب حتى لمدة قصيرة.

64.

أجد غالباً أن أول استعمال للنيكوتن في اليوم لا يرضيني بل يجعلني أريد المزيد.

65.

لقد سرقت أو اختلست لكي أغطي خسارات القمار أو المغامرات التجارية.

66.

وجدت أن الشعور بالنشوة يدفعني إلى أن آخذ المزيد من المخدرات.

67.

اعتدت أن أبقي بعض المشاريع عندي كاحتياط في حال وجدت الوقت حتى بضع دقائق للعمل عليها.

68.

شعرت غالبا بالتوتر والحماس قبل ممارسة الرياضة.

69.

استعملت نكراني لذاتي واهتمامي بالآخرين كمصدر راحة وقوة لنفسي.

70.

قبلت فرصة لممارسة الجنس مع أنني مارسته تواً مع شخص آخر.

71.

أظهر الآخرون قلق متكرر بشأن إفراطي بلأكل.

72.

أفضل أن تكون لي قوة وسلطة في كل علاقاتي بدل أن أكون ضعيفاً.

73.

اعتدت أن أعمل عمل الآخرين وأرعى شؤونهم حتى عندما لم تكن هناك حاجة.

74.

كان رأسي قويا تجاه الكحول حتى أن الآخرون كانوا يثملون قبلي.

75.

وجدت أن ممارسة الجنس مع شخص أردته لوقت طويل جعلني أفقد الرغبة به ودفعني الى البحث عن آخر.

76.

استعملت المخدرات كمصدر راحة وقوة أيضاً.

77.

وجدت أن ترك القمار والمجازفة أصعب علي من ترك صداقة قوية.

78.

اعتدت أن أجد علاقات قريبة جديدة خلال أيام أو أسابيع بعد فشل العلاقة السابقة.

79.

قبلت دعوة لممارسة الرياضة مع أنني قد انتهيت من تمريناتي المعتادة للتو.

80.

كثيراً ما اشتريت العديد من الأشياء (طعام ، حلويات ، أغراض منزلية، كتب، الخ) تحتاج شهر لرؤيتها كلها.

81.

أذهب الى مجموعات جديدة فقط عندما يكون هناك شخص آخر هناك يعتني بي.

82.

أجده غريباً أن يترك شخص نصف كأس مشروب كحولي.

83.

استمررت باستعمال النيكوتين حتى عندما كان عندي زكام أو مشكلة رئوية أخطر.

84.

أفضل أن أبقي مستلزماتي من التسوق كثيرة ودائمة للاحتياط في حال حصلت حرب أو كارثة طبيعية.

85.

كثيراً ما فضلت الأكل لوحدي عن الأكل مع الآخرين.

86.

أحياناً ما أخذت عمل أكثر من أجل شخص قريب مني مع أنني لم أتم العمل السابق.

87.

شعرت بحماس كبير عندما وجدت شخص جديد يعتني باحتياجاتي او عندما وجد رفيق حالي طريقة جديدة للاعتناء بحاجاتي.

88.

عادة ما أجد أنني استعمل كل المخدرات التي عندي مع أنني كنت أنوي أن أستعملها لأكثر من مرة.

89.

أظهر الآخرون قلق متكرر بشأن ممارستي للقمار أو المجازفات الأخرى.

90.

أميل الى ممارسة الجنس بطريقة أو بأخرى بدل من الانتظار حتى يشفى رفيقي المعتاد من مرض أو يعود من غيبة.

91.

اعتقدت أن الصداقة القوية هي عندما يعتني شخص آخر بي فعلاً.

92.

إذا كان مصدر دوائي محدد بدقة، فسوف أبقي أية حبوب قديمة عندي حتى لو انتهت مدتها بالتأكيد.

93.

اشتريت أشياء ليس للحاجة، بل كأجر للشقاء الذي أتحمله.

94.

أقبل فرص أخرى للقمار أو المجازفة حتى عندما أكون للتو قد أتممت جلسة أو مشروع.

95.

عندما آكل زيادة بالتأكيد أشعر بالنكرن او الخجل من نفسي.

96.

خفت أن تتدمر حياتي وأن يتسغلني الآخرون إذا تخليت عن القوة والسلطة التي كانت أو مازالت عندي.

97.

أشعر أنني شخص حقيقي فقط عندما أمارس الرياضة.

98.

اعتدت أن أتأكد أن عندي المخدرات أو المال لشرائها قبل التفكير بأي شيء آخر.

99.

آخرون(الأطباء مثلاً) قالوا أنهم كانوا ليفقدون الوعي لو أخذوا ولو جزء من الدواء الموصوف الذي آخذه باعتياد.

100.

استمتعت بأكل خضروات نيئة وأيضا أشياء مالحة أو حمضية.

101.

كثيراً ما استنكرت قوة وسلطة مراكز الآخرين مع أنهم قد يكون مركزهم أضعف من مركزي.

102.

أظهر الآخرون قلق تكراراً بشأن الوقت الذي أمضيه في العمل.

103.

شعرت أنني شخص حقيقي فقط عندما أسديت خدمة للآخرين.

104.

وجدت أن كميات النيكون التي آخذها تتزايد أو تتناقص عندما لا آخذ الكحول أو المخدرات أو عندما أمارس الحمية.

105.

استعملت الرياضة كمصدر راحة وقوة حتى عندما أكون رشيقا ولا أحتاجها.

106.

وجدت أن الحصول على القوة والسلطة التي أحتاجها لحياتي الخاصة والعملية ليس سبب للتوقف عن السعي للحصول على المزيد.

107.

وجدت أنني آخذ كميات أكبر من الكافيين عندما لا يتوفر مصدري المفضل.

108.

أفضل المقامرة أو المجازفة طوال اليوم بدل من في أوقات محددة.

109.

عندما آكل مع آخرين أحدد توقيت أكلي حتى لا يعرف الآخرون قلة الكمية التي آكلها.

110.

كانت عندي علاقات عاطفية إضافية متكررة مع أنني كنت في علاقة مستمرة.

111.

وجدت أنني آخذ مركز نكران الذات والاهتمام بالآخر في العديد من علاقاتي.

112.

وجدت أن كميات الدواء الموصوفة لي سابقاً لم تعد كافية لعلاج عوارضي المرضية.

113.

فضلت أن أرعى طوال النهار كالبقر لكي لا أجوع أبداً.

114.

كان لدي ثلاث أو أكثر من رفاق الجنس المستمرون بنفس الوقت.

115.

عندما استعملت زيادة من الكافيين شعرت بالنكران والأسى لنفسي.

116.

كانت عندي ثلاثة قياسات مختلفة أو أكثر من الملابس في خزانتي(وأنا لست امرأة حبلة).

117.

 عادةً ما أعطيت نصائح للآخرين بشأن حل مشاكلهم مع أنهم لم يطلبوا مني ذلك.

118.

استعملت مركز قوة أو سلطة كمصدر راحة أو قوة بغض النظر عن إذا كانت هناك أمور أخرى في حياتي تحتاج اهتمامي.

119.

عندما أكلت كمية كبيرة من شيء شعرت بالأسى أو حتى الغضب من نفسي والقليل من التفريج.

120.

استعملت القمار أو المجازفة كمصدر راحة وقوة حتى عندما شعرت أنني لم أحب أن أستمر بالمقامرة أو المجازفة.

121.

استمريت في أخذ الدواء الموصوف لأنني أجد أنه يساعدني مع أن الضغوطات التي كان الدواء قد وصف من أجلها لم تعد موجودة.

122.

وجدت من الصعوبة ترك أي جزء من نقاش بدون خلاصة عندما أحاول المساعدة.

123.

شعرت أنني شخص حقيقي فقط عندما تسوقت أو صرفت المال.

124.

شعرت بسهولة الغضب وقصر البال عندما يعتني الآخرون بأنفسهم وليس بي.

125.

لو نفذ من عندي دوائي الموصوف، كنت لآخذ بديل حتى لو لم أكن متأكد من تأثيره.

126.

بحثت عن كل فرص القوة والسلطة في أي وقت تظهر به.

127.

كثيراً ما بقيت يقظاً نصف الليل أجري محادثات "مساعدة".

128.

مارست الجنس بإرداتي مع شخص أكرهه.

129.

كثيراً ما مارست الرياضة فقط لأتعب نفسي حتى أنام.

130.

في علاقة جديدة، لا أشعر بالراحة حتى أصبح في أقوى مركز.

131.

لقد استعملت النيكوتين عمداً قبل الذهاب الى مكان قد لا يكون ممكن لي استعمال النيكوتين فيه.

132.

عندما نفذ من عندي مصدر النيكوتين المفضل لدي، قبلت عرض بديل لا أحبه.

133.

وجدت أن البدء بالعمل أي يوم يجعله من الصعوبة أن أخرج من نطاقه وأستريح.

134.

شعرت بسرعة الغضب او قصر البال إذا كان هناك نقاش مدته عشر دقائق أو أكثر في وجبة أو مناسبة اجتماعية ولم يعرض علي المضيف مشروب كحولي.

135.

قامرت أو أخذت مجازفة في أول فرصة في حال لم تسنح لي فرصة لاحقاً.

136.

شربت عمداً مشروب كحولي قبل الذهاب الى مكان قد لا يتوفر فيه.

137.

عندما لا يكون نوع القمار أو المجازفة المفضل لدي متوفر، قامرت على شيء آخر بالعادة أكرهه.

138.

وجدت أنه بعد أكل مأكولات معينة أجد من الصعوبة أن أتوقف.

139.

أصبحت سهل الغضب أو قصير البال إذا حاول أحد أن يقنعني أن آكل شيء.

140.

كثيراً ما شربت كحول أكثر مما نويت.

141.

كنت سهل الغضب أو قصير البال إذا تأخر مصدر مخدراتي حوالي عشر دقائق بدون سبب جيد.

142.

أحيانا ما سارعت بالأكل أو تركته لكي أتناول بعض الكافيين.

143.

استعملت مخدرات أكثر إذا كانت عندي كمية أكبر.

144.

كثيراً ما تجنبت أوقات الأكل بالادعاء أنني قد أكلت من قبل مع أن ذلك لا يكون صحيحاً.

145.

كثيراً ما كنت قادراً أن أشرب عشرين كأس شاي أو قهوة أو كولا أو ليموناضة أو أكل عشرون شوكولاتة في يوم واحد.

146.

كثيراً ما استعملت النيكوتين لأهدئ أعصابي.

147.

شعرت بسهولة الغضب وقصر البال إذا كان هناك وقفة عشر دقائق خلال جلسة قمار.

148.

ملت إلى أن أغير الرفيق إذا أصبح الجنس متكرراً.

149.

كثيراً ما ساعدت شخص قريب مني أكثر مما نويت.

150.

وجدت أنني أسيطر على مشاعري أكثر عندما يسدي الآخرين   خدمات لي.

151.

كثيراً ما استعملت النيكوتين أكثر بكثير مما نويت.

152.

بعض المأكولات جعلتني أتمنى لو اقدر أن آكلها كالآخرين لكنني وجدت  أنني لا أقدر أن أجعل نفسي أفعل ذلك.

153.

شعرت بسهولة الغضب أو قصر البال إذا تأخر دوائي الموصوف مدة عشر دقائق.

154.

عندما خرجت من المنزل كثيراً ما أخذت معي ملابس وعدة رياضة في حال سنحت فرصة لممارسة الرياضة.

155.

شعرت أنني شخص حقيقي فقط عندما تدبرت الفوضى الفعلية أو العاصفة أو الاجتماعية التي فعلها شخص آخر.

156.

كثيرا ما ذهبت للتسوق لأهدئ أعصابي.

157.

كثيراً ما وجدت نفسي آخذ دواء موصوف أكثر مما نويت.

158.

وجدت أنني أسيطر على مشاعري أكثر عندما أسدي خدمات لشخص آخر.

159.

استعملت المخدرات عمداً قبل الذهاب الى مكان أو قبل وقت قد لا تتوفر فيه فرصة استعمالها.

160.

ملت الى أن أهمل جوانب حياتي الأخرى عندما شعرت أن مركز القوة أو السلطة الذي أملكه في خطر.

وقد أعيد تصميم وSPQ وحصلت أيضا على أحدث نظام التسجيل. لسوء الحظ، فإنه لا يتوفر في لغتك حتى الآن. في حين لا يزال هذا الاختبار مفيدة، إذا كنت تستطيع الإجابة عن أسئلة اللغة الإنجليزية، فإننا نوصي محاولة إصدار اللغة الإنجليزية.